رحلة لمونتريال

تعرف مونتريال  بالكاميرا الخفية  و بمهرجان الضحك


و بمدينتها السفلية


و بعواصفها الثلجية

زرتها و كانت مفاجأتي كبيرة.
 فوجئت بأنها مدينة أنكلوفية. تلك المفاجأة الأولى.
   أثارني أيضا هناك أن الكنديين يعيشون حياتهم رغم الصقيع، يتريضون يتفسحون يعملون.
لا أحد يهتم للباس، إنها الثقافة الشمال أمريكية....لا يضعون روائح
عندما يتساقط الثلج يعتدل الجو لكن عندما تشع الشمس، تنخفض درجة الحرارة.
كما إكتشفت أنها تتميز بأشياء أخرى:

  • التصديق على الوثائق: عندما تبسط المساطر لدرجة تختفي فيها الإدارة

لا يوجد في كندا أي مصلحة حكومية مكلفة بالتصديق على الوثائق الإدارية و الشواهد العلمية. في الكيبك، يمكن لأي شخص أن يصير سلطة في حد ذاته قادرة على المصادقة على النسخ التصويرية شرط أن يقوم القاض بتحليفه.

  • النسوية: نظرية المساواة بين الجنسين

موقف بسيط وقع لي في المترو. فتحت الباب لأنسة كي تمر و لكن يبدو أنها لم تكن سعيدة بدلك.
النساء لا يسعدهن أن يتعامل معهن الإنسان كنساء، يعتبرن أنفسهن كالرجال و أي موقف و لو كان من باب اللطف ينظرن له كأنه إنتقاص لهن.
 الكيبك لا تشبه أوربا. التيار النسوي فيها قوي و واضح في تصرفات و ثقافة الناس.




  • أبناك  أو مقاهي 
لقضاء أحد الأغراض، توجهت صوب أحد الأبناك التي وجدت عنوانها على الأنترنيت. بحتث في الشارع، اللافتة كانت موجودة و العنوان واضح لكن لا أثر للبنك. كل ما هناك واجهة مقهى يظهر خلفها زبائن يرتشفون القهوة. أعياني البحث فقررت الدخول للمقهى.  مفاجأة: في داخلهايوجد مكتبين هما البنك المبحوث عنه.

  • الإتقان في العمل : مسلمون بدون إسلام

الساعة الثانية ليلا، مضطر لإنتظار الحافلة الليلية من أجل التمكن من العودة للمنزل الدي أقطنه.
يسترعي إنتباهي عامل، يبدو من لباسه المهني أنه يتبع جهة حكومية أو شركة خاصة،  يعمل في تلك الساعة، في تلك البرودة القاتلة..
ظللت أرقبه طوال الثلاثين دقيقة التي فصلت بين وقوفي و وصول الحافلة التي أنتظرها.
لم يكن مراقبا من أحد لكنه كان يعمل بهمة و نشاط.
إنتبهت أنني عندما أغادر منزلي صباحا، كنت ألاحظ أن الثلوج قد أزيحت في ممرات الراجلين و الطرقات.
هناك من قام بعمله على أكمل وجه ليلا.

أخيرا، معلومات ربما قد تنفع أحدا.

  • مشروع الهجرة في كندا يمر من مرحلتين :

ـ 0- المرحلة الأولية : التقويم الأولي لفرص القبول من طرف إقليم الكيبيك عبر الأنترنيت
http://www.form.services.micc.gouv.qc.ca/epi/index.jsp?languageCode=fr
http://www.immigration-quebec.gouv.qc.ca/fr/immigrer-installer/travailleurs-permanents/epi.html
ـ 1- المرحلة الإقليمية : تعبئة ملف الهجرة لمقاطعة الكيبيك من أجل الحصول على شهادة الإختيار الخاصة بهذا الإقليم
http://www.immigration-quebec.gouv.qc.ca/fr/immigrer-installer/travailleurs-permanents/index.html
ـ 2- المرحلة الفيدرالية : تعبئة الملف الفيدرالي لطلب التأشيرة الكندية التي تمكن من ولوج أراضيها
http://www.cic.gc.ca/francais/immigrer/quebec/demande-comment.asp#etape1
يمكن الإكتفاء بالطلب الفيدرالي و طلب التأشيرة الكندية مباشرة دون المرور من المرحلة الأولى الخاصة بإقليم الكيبيك...و لكن في هذه الحالة، الترشح يتم  فقط للأقاليم الأخرى و ليس لإقليم الكيبك الفرنكفوني.
جميع كل هاته الإجراءات تتم مباشرة بالإتصال مباشرة بقنصلية كندا دون الحاجة بالملرور بوسيط أو محامي.
أتمنى لكم التوفيق في كل خطواتكم

6 تعليقات:

إرسال تعليق

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

أشهـر مـواضيـعي

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More